أدوات الوصول

Skip to main content

تصحيح مسار فتح فصول رياض الأطفال والتعليم التمهيدي في مدارس المراحل التعليمية

نشر في

في ضوء التزام وزارة التربية والتعليم بتوفير بيئة تعليمية آمنة وفعالة لجميع الأطفال، تم التأكيد على القوانين واللوائح التي تحكم فتح وتشغيل رياض الأطفال والفصول التمهيدية. توجهت الوزارة مؤخرًا بمراسلة رسمية إلى مراقبي التربية والتعليم بخصوص هذا الموضوع، موضحة الملاحظات والتوجيهات المهمة في هذا السياق.

  • إشاري : 2023/259
  • 2023-3-52-203
  • حكومة الوحدة الوطنية
  • وزارة التربية والتعليم
  • التاريخ : 15صفر 1445
  • الموافق 31 – 8 – 2023

السادة مراقبو التربية والتعليم

تحية طيبة،

لوحظ مؤخراً قيام بعض مديري مدارس مرحلتي التعليم الأساسي والثانوي بفتح فصول تحت مسمى رياض الأطفال أو الفصول الدراسية التمهيدية للأطفال الذين لم يبلغوا سن الدراسة، الأمر الذي يعد مخالفاً للشروط الواجب توافرها في رياض الأطفال وفق لائحة تنظيم رياض الأطفال رقم 1601 لسنة 2018 م ومخالفاً للائحة تنظيم شؤون التربية والتعليم لمرحلتي التعليم الأساسي والثانوي رقم 1013 لسنة 2022 م.

علية،

يطلب منكم شاكرين العمل على:

  1. الإسراع بقفل هذه الفصول .
  2. عدم فتح فصول لرياض الأطفال أو فصول تمهيدية في نفس المباني التي تشغلها مدارس مرحلتي التعليم الأساسي والثانوي.
  3. التقيد بالمعايير والشروط المطلوبة لفتح رياض الأطفال وفق اللائحة رقم 1601 لسنة 2018 م.
  4. تنبيه السادة مديري المدارس بضرورة التقيد بما ورد أعلاه، وذلك حماية للطفل وضماناً لحقوقه التربوية والتعليمية.

السلام عليكم

  • د. مسعودة على الأسود
  • وكيل وزارة التربية والتعليم للشؤون التربوية
طلب وثيقة قانونية

سنبذل قصارى جهدنا للعثور على المستند المطلوب. ومع ذلك، إذا لم نتمكن من الرد عليك، فهذا يعني أننا لا نملك المستند المطلوب أو لم نتمكن من العثور عليه بعد. نرجو منكم تفهم الوضع والسماح ببعض الوقت لنتمكن من معالجة طلبك والبحث عن المستندات.

إذا وجدت أي خطأ في هذه الصفحة فيرجى الإبلاغ عنه باستخدام النموذج التالي.
Suggestion
أختر نوع التصحيح
املأ بريدك الإلكتروني. هذا حقل اختياري في حالة رغبتنا في التواصل معك فيما يتعلق بتعليقاتك.

ملاحظة

نقدر اهتمامك بالمجمع القانوني. يرجى ملاحظة أننا لا نقدم المشورة القانونية أو التمثيل القانوني. إذا كانت لديك مسألة قانونية تحتاج لمساعدة بشأنها، فننصحك باستشارة محامٍ متخصص يمكنه تزويدك بالمعلومات والإرشادات المحددة التي تحتاجها.